أرشيف الأخباررياضة

لجنة “الانضباط” تصدر قراراتها في أزمة ديربي الشباب والنصر.. تعرّف عليها

أصدرت لجنة الانضباط والأخلاق بالاتحاد السعودي لكرة القدم، مساء الخميس، 4 عقوبات رادعة، على خلفية الأحداث التي شهدها ديربي الرياض بين الشباب والنصر، والتي أثارت الكثير من الجدل في الأوساط الرياضية على مدار الأيام القليلة الماضية، إلى جانب عدم ثبوت مخالفة مسؤول نادي النصر حسين عبدالغني، بارتكاب إساءة تمييز عنصري.

وعاقبت لجنة الانضباط، في بيانٍ رسميٍّ عبر الموقع الإلكتروني، رئيس نادي الشباب خالد البلطان، بالحرمان من دخول الملعب ثلاث مباريات، إلى جانب سداد غرامة مالية قدرها 40 ألف ريال، بسبب القيام بالإساءة والتلفظ بألفاظ مسيئة على مسؤول من فريق النصر، وفقًا لتقرير مراقب المباراة، في قرار قابل للاستئناف.

وقررت اللجنة إيقاف حسين عبدالغني، المدير التنفيذي لنادي النصر، لمباراتين، مع إلزامه بدفع غرامة مالية قدرها 40 ألف ريال، في قرار قابل للاستئناف، بسبب محاولة الاعتداء على مسؤول من فريق الشباب، وفقًا لإفادة مدير عام تشغيل المنشآت الرياضية، كما رأت اللجنة تشديد العقوبة، وفقًا للمادة (39-4) من اللائحة.

وفرضت اللجنة غرامة مالية على مهاجم الشباب سيباستياو جونيور «سيبا»، قدرها 200 ألف ريال، مع الإيقاف مباراتين، في جميع المباريات الرسمية التي يحق له المشاركة فيها، بسبب قيام لاعب الليوث بالإدلاء بتصريح تضمن إثارة للرأي العام، وذلك وفقاً لما نشر في حساب النادي على منصة «تويتر»، كما رأت تشديد العقوبة وفقاً لأحكام المادة (39-4) من اللائحة.

وعاقبت اللجنة نادي الشباب بدفع غرامة مالية قدرها 200 ألف ريال لحساب الاتحاد السعودي لكرة القدم، بسبب قيام أبيض الرياض بنشر تصريح تضمن إثارة للرأي العام على حساب النادي على موقع التدوينات القصيرة «تويتر»، حيث يعد ذلك مخالف لأحكام المادة (50) من اللائحة، كما رأت اللجنة تشديد العقوبة.

وقرر اللجنة عدم ثبوت مخالفة حسين عبدالغني، بارتكاب إساءة تمييز عنصري ضد سيبا، وذلك بعد الاطلاع على تقرير مسؤول المباراة، وسماع أقوال كل من مراقب ومنسق المباراة، والحكم الرابع، والذين أفادوا بعدم سماع كلمة عنصرية من المدير التنفيذي لأصفر الرياض.

وأشارت إلى أن القرار جاء أيضًا، بعد الاطلاع على إفادات الجهات المعنية حول الواقعة، والتحقيق مع كل من عبدالغني، ورئيس نادي الشباب، ومدرب حراس نادي النصر ماجد الغانم، وسيبا، وبعد سماع شهادة زياد شفيق الرنتيسي، والتي كان فيها تناقض مع وقائع الحالة، وقررت رد رسوم الشكوى المدفوعة إلى نادي الشباب، في قرار قابل للاستئناف.

وأحالت لجنة الانضباط والأخلاق ملف أحد الأشخاص المخالفين في نفس القضية وغير الخاضعين لأحكام اللائحة إلى الجهات المختصة لاتخاذ اللازم حسب الاختصاص، دون الكشف عن مزيد من التفاصيل في هذا الشأن.

وشغلت أزمة ديربي الرياض الأوساط الرياضية في الساعات الماضية، على خلفية الأحداث المؤسفة التي شهدها ملعب «مرسول بارك» بين الجارين النصر والشباب، وما تبع القمة المثيرة داخل وخارج الميدان من تبادل اتهامات، وإصدار لجنة الانضباط، في وقت سابق، عقوبات صارمة بشكل مبدئي لحين استكمال التحقيقات في ملابسات المشهد الملتبس.

وشهد ديربي الرياض، الذي انتهى على إيقاع خسارة قاسية لفارس نجد برباعية دون رد؛ دخول المدير التنفيذي لكرة القدم بنادي النصر حسين عبدالغني، في مشادة كلامية مع البرازيلي سيبا مهاجم الليوث، قبل أن يتطور المشهد إلى اتهامات من جانب إدارة الشباب لمسؤول العالمي بتوجيه عبارات عنصرية تجاه هداف أبيض الرياض.

ولم يَخْلُ سيناريو ديربي الرياض من مزيد من اللغط، بعدما دخل خالد البلطان رئيس الشباب، هو الآخر، في مشادة من المدرجات مع دكة بدلاء فريق النصر، ليقرر الطرفان تبادل الشكاوى على طاولة لجنة الانضباط والأخلاق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق