أرشيف الأخبارأنحاء الوطن

اختتام ملتقى تعزيز القيم الاجتماعية الافتراضي بجامعة “المؤسس”

اختتمت مساء أمس الاربعاء جلسات ملتقى تعزيز القيم الاجتماعية الافتراضي والذي نظمته عمادة شؤون الطلاب بجامعة الملك عبدالعزيز  حيث يهدف إلى المساهمة في تعزيز السلوكيات الايجابية والقيم الاجتماعية الاصيلة لدى الطلبة، وسط حضور وتفاعل طلابي مميز.

وقدم الملتقى العديد من التوصيات وهي تبني الجهات و المؤسسات مفهوم القيم بحيث تدعمه و تجعله ضمن الاولويات في التخطيط و الممارسة، وأن ينظر لمفهوم القيم بطريقة استراتيجية “اختبار منظومة قيمي” بحيث يكون لها دور في دعم و تعزيز الشخصية، وحث الملتقى الى تغيير القيم بشكل إيجابي وانها تتغير استجابة للواقع و الأحداث فهي وسلية للتكيف و التجديد و الابتكار.

وشدد الملتقى على أهمية نشر التوعية والتوجيه للأسر بضرورة غرس القيم منذ فترة الطفولة المبكرة من خلال التدريب وإبراز القدوة الصالحة من الوالدين للأبناء، وإتاحة الفرص التدريبية للأسر للتعلم على طرق ووسائل غرس القيم الإيجابية في الأبناء، كما ينبغي على المدارس التركيز على الجوانب التربوية وبناء الشخصية للطلاب كجزء أساسي من العملية التعليمية، وتشجيع المشاهير من الشباب ودعمهم لتبني تعزيز القيم والحث عليها في أوساط الطلاب من خلال تقديم محتويات إعلامية هادفة.

وشمل الملتقى على جلستين الجلسة الأولى بعنوان القيم الاجتماعية مفهومها واهميتها وأسباب تراجع القيم في المجتمع وسبل تعزيزها، وقدمها دكتور يحي الخزرج، والجلسة الثانية بعنوان غياب بعض القيم الاجتماعية حديثا كيفية تنمية الاجتماعيةوقدمتها دكتورة خديجة عبد الله عمر نصيف.

وأوضح عميد شؤون الطلاب الدكتور مسعود بن محمد القحطاني أن الملتقى يهدف إلى تنمية القيم الاجتماعية لدى الطلبة لتوجيه سلوكهم نحو الاتجاه الصحيح، ومساعدة الطلبة عل تعزيز مفاهيم القدوة الحسنة، والتركيز على حاجات الطلبة النفسية والاجتماعية، لتعزيز القيم الاجتماعية، وقدم شكره للقائمين على مركز الإرشادي الجامعي نظير جهودهم المتميزة في إثراءالطلبةوتثقيفهم وتوعيتهم وتقديم الخدمات الاستشارية وتنظيم ملتقيات ودورات متنوعة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق